صعود الزمالـك الي نصف نهائى كاس مصر لموسم 2022-2023 بعد التغلب على المقاولون العرب بسداسية مقابل هـدف، فى المباراه التى جمعتهما فى ستاد القاهره.

ووصل الزمالـك الي نصف النهائى ليواجه بيراميدز للموسم الثانى على التوالي.

ويعد هذا الانتصار هو الأكبر محليا للزمالك منذ الفـوز على طلائع الجيش بالنتيجة ذاتها فى عَامٌ 2014 فى الدورى.

وصف المباراه

بدأ الزمالـك المباراه بضغط قوي على مرمى المقاولون وأسفر هذا الضغط عَنْ حصول الأبيض على ركلة جـزاء فى الدقيقه 15 بعد شد مـن محمد شوقي غريب امام سيف الدين الجزيري.

وتقدم احمد سيد “زيزو” لتسديد ركلة الجـزاء وسجل منها هـدف الزمالـك الاول فى الدقيقه 17.

وأضاف زيزو الهدف الثانى فى الدقيقه 40 بتسديدة رائعة مـن امام منطقه الجـزاء لم يستطع أبو السعود التصدى لها.

وبعد دقيقة واحده مـن الهدف الثانى جاء الدور على سيف الدين الجزيري ليسجل الهدف الثالث فى الدقيقه 41 بتسديدة مـن خارج منطقه الجـزاء اصطدمت فى جسد فاروقا نور الدين مدافـع المقاولون وغيرت مسارها الي المرمى.

لينتهي الشوط الاول بتقدم الزمالـك بثلاثية دون رد.

فى الشوط الثانى اضاف الزمالـك الهدف الرابع فى الدقيقه 50 برأس سيف الجزيري بعد عرضية مـن إبراهيما نداي.

وجاء الدور على شيكابالا ليسجل الهدف الخامس للأبيض فى الدقيقه 55 بتسديدة قوية مـن دَاخِلٌ منطقه الجـزاء ذهبت على يسار محمود أبو السعود.

ثم أكمل سيف الجزيري الهاتريك وسجل هدفه الثالث وهدف الزمالـك السادس فى الدقيقه 57 بعد خطأ فادح مـن محمود أبو السعود فى التمرير ليضعها فى الشباك الخالية.

وبعدما أطمئن خوان كارلوس أوسوريو مدير فني الزمالـك الي النتيجة دفع بكل مـن سامسون وناصر منسي وعمر جابر بدلا مـن سيف الجزيري وشيكابالا وزيزو.

ونجح المقاولون فى تَسْجِيلٌ هدفه الوحيد فى المباراه عَنْ طريق فادي فريد فى الدقيقه 76 مستغلا خطأ فى التمرير مـن احمد فتوح ليضع الكره مـن أعلى الحارس محمد صبحي.

ومرت الدقائق المتبقية دون ان تتغير النتيجة ليفوز الزمالـك بنتيجة 6-1 على المقاولون العرب.